الرئيسية / أخبار / كتلة ستات وشباب أد التحدى ترحب باختيار غادة والى كمدير لمكتب الأمم المتحدة

كتلة ستات وشباب أد التحدى ترحب باختيار غادة والى كمدير لمكتب الأمم المتحدة

رحبت كتلة ستات وشباب أد التحدى تحت رئاسة النائبة مايسة عطوة بتعيين الدكتورة غادة والى فى منصب مدير مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة والمخدرات فى فيينا ومدير مقر المنظمة الدولية فى فيينا.

وقال الكاتب الصحفي مصطفى كامل ، المستشار الثقافى والاعلامى للكتلة: نهنئ مصر بهذا المنصب الرفيع ونتمنى للدكتور غادة والى كل النجاح والتوفيق.

وقالت النائبة مايسه عطوة رئيس مجلس إدارة الكتلة ووكيل أول لجنه القووى العاملة بمجلس النواب،  إن أبناء مصر يفوزون بالمناصب الدولية ويرفعون اسم مصر بالخارج، مهنئا كل المصريين بهذا المنصب، متمنيه التوفيق للوزيرة المتميزة الدكتورة غادة والى.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش قد أعلن اليوم عن تعيين الوزيرة الدكتورة غادة فتحى والى، مديرة تنفيذية لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة.

وقال بيان للأمم المتحدة إن الدكتورة غادة والى سوف تعمل أيضًا مديرة عامة لمكتب الأمم المتحدة فى فيينا وهى تخلف يورى فيدوتوف من الاتحاد الروسى، والذى أعرب الأمين العام عن امتنانه لخدمته المتفانية للمنظمة.

وذكر البيان أن الدكتورة غادة والى تتمتع بأكثر من ثلاثين عامًا من الخبرة فى مجال التنمية المستدامة والحد من الفقر والحماية الاجتماعية وتمكين المرأة والشباب، وتشغل الدكتورة غادة والى حاليًا منصب وزيرة التضامن الاجتماعى، وهى منصب تولته فى عام 2014، وقد وضعت الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات، وقادت حملة على مستوى الوطن للتوعية بالمخدرات والوقاية منها بين الشباب وقادت برامج مبتكرة لإعادة تأهيل وإعادة دمج الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات تعاطى المخدرات فى المجتمع.

وأضاف البيان أنه فى دورها الحالى عملت أيضًا كمنسقة للجنة الوزارية للعدالة الاجتماعية، ورئيسة المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية وترأس المجلس التنفيذى لوزراء الشؤون الاجتماعية العرب بجامعة الدول العربية.

 

 

عن mostafa kamel

شاهد أيضاً

مايسة عطوة: قاعدة برنيس العسكرية تأكيد لخطة تأمين المحاور الاستراتيجية

قالت النائبة مايسة عطوة، وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، عضو الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *